المستقبل القريب (2)

الثلاثاء 14 يناير - كانون الثاني - 2003

المستقبل القريب (2)


فالله الآن يأمر جميع الناس في كل مكان أن يتوبوا متغاضياً عن أزمنة الجهل، لأنه أقام يوماً هو فيه مزمع أن يدين المسكونة بالعدل... (أع17: 30،31)

لن يخرج المستقبل للبشر عن أحد إطارين؛ أحدهما مُبهج وتكلمنا عنه يوم الثلاثاء الماضي وكان عن الاختطاف إلى السماء. أما عن الإطار الثاني فهو البقاء على الأرض.

آه على الأرض، لقد فارقها الروح القدس وتركتها الكنيسة، لقد رُفع من الوسط الذي يحجز (الروح القدس). وأيضاً رُفع ما يحجر (الكنيسة) (2تس2: 6،7). لقد فارقها مَنْ كان يجاهد مع البشر ليقتادهم إلى التوبة، وفارقتها المنارة التي كانت تحاول أن تهدي سكانها، فأمست بلا إله يحييها، وبلا نور يهديها، ولم يتبق لها سوى الموت والظلام الأبدي. وعلى قدر فهمي لكلمة الله أتوقع لها الآتي:

1ـ الوحدة الأوربية: ستمهد لظهور الوحش الذي سيسحق ويكتسح وينفرد بالسلطة. وهذا هو الختم الأول.

2ـ العولمة السياسية: ستؤدي إلى تقلص دور الدولة وسيادتها، وهكذا تنتشر الحروب الأهلية فيُنزع السلام من الأرض، وهذا هو الختم الثاني (رؤ6: 3،4).

3ـ العولمة الاقتصادية: سينتج عنها رفاهية مُطلقة لقلة قليلة جداً ومجاعات للغالبية العظمى من سكان الأرض. وهذا هو الختم الثالث (رؤ6: 5،6).

4ـ المرض والموت: ظهور أمراض جديدة وتفاقم أمراض موجودة فعلاً. وهذا هو الختم الرابع (رؤ6: 7،8)

5ـ العولمة الثقافية: ستمهد لظهور النبي الكذاب والذي سيصنع آيات عظيمة يضل بها الساكنين على الأرض، ولن يقف أمامه إلا البقية التقية ولذا سيحاربهم ويقتلهم. وهذا هو الختم الخامس (رؤ6: 7-9).

6ـ الانهيار السياسي والاقتصادي: الذي سيتيح المجال للوحش لإحكام قبضته على كل الأرض، وبهذا تدخل الأرض في فترة الضيقة العظيمة والتي ستستمر لمدة 5ر3 سنين. وهذا هو الختم السادس (رؤ6: 12-15).

7ـ في نهاية هذه الفترة السوداء سيحتدم الصراع بين الكتلة الغربية وعلى رأسها أوروبا الموحدة والكتلة الشرقية وعلى رأسها الصين، وهكذا يتهيأ العالم لأضخم موقعة حربية عرفها التاريخ؛ هرمجدون (رؤ16: 16).

هذه باختصار ملامح المستقبل القريب لكل البشر، فماذا تختار: أن تبقى في الأرض أو تُختطف إلى السماء وتنجو من الغضب الآتي؟


 

ماهر صموئيل

   


إذا كانت هذه التأملات قد ساهمت في تعزيتك وتقويتك في طريق الرب، فلماذا لا تكتب لنا وتخبرنا فنفرح معك ونتعزى. وإذا كان لديك أسئلة روحية فيمكنك أيضاً مراسلتنا على أحد العناوين في الصفحات التالية:

- بيت الله - اسمع - جهنم -

يمكنك أيضاً زيارة صفحة طعام وتعزية الشقيقة

جميع الحقوق محفوظة ©

 إلى الوجبة التالية NEXT إلى الوجبة السابقة  PREVIOS