كلمات ستبقى خالدة

الجمعة 11 أغسطس - آب - 2000

كلمات ستبقى خالدة


« ارم خبزك على وجه المياه فإنك تجده بعد أيام كثيرة » (جا 1:11)

كان لكلمات يوحنا تأثير عظيم على نفوس سامعيه، استمر حتى بعد موته بسنين، إذ شهد بقوة عظيمة عن شخص المسيح وعظمته، وتذكر الجمع كلماته الخالدة « ولكن كل ما قاله يوحنا عن هذا كان حقا » (يو41:10) .

لقد قال إنه حَمَل الله أي أنه طاهر، ورقيق وقدوس ومسالم وبلا دنس، وكان هذا حقاً. لقد قال إنه سيمسك رفشه بيده وينقى الحنطة من التبن، وكان هذا حقاً. لقد قال إنه سيعمد بنار، وكان هذا حقاً. لقد قال إنه هو العريس، وكان هذا حقاً. صحيح أنه لم يفعل آية واحدة، لكنه تكلم كلمات قوية حقيقية عن يسوع ولقد تبينت صحتها بشدة.

لقد مضت عدة شهور على موت يوحنا، لكن النهر الذي شقه استمر في فيضانه، والنبات الذي زرعه أتى بمحصول وفير، والتموجات التي بدأها في الماء استمرت في الاتساع.

كم من أصوات لا زالت تتكلم في حياتنا، أصوات من القبر، أصوات من أسرة الموت، أصوات من الكتب والعظات، أصوات من السماء « وإن مات يتكلم بعد ».

فلنعش بحيث إذا ما انطلقنا بقى تأثيرنا، وبقيت نبرات صوتنا. ليس أحد يعيش لذاته ولا أحد يموت لذاته
(رو7:14) . وكل ذرة رمل على شاطئ المحيط تؤثر في موضع غيرها على الشاطئ. وكل نجم لامع لازم لحفظ التوازن الكامل في الكون. وكل واحد منا يؤثر على حياة جميع الموجودين معنا الآن في العالم أو الذين سيوجدون فيما بعد. كل ما فعلناه وقلناه سوف يؤثر على كل الكائنات الأخرى تأثيراً حسناً أو سيئاً في كل الأجيال. قد يُصفح عنا لأننا أضعنا الفرص التي كانت بين أيدينا، أو لأننا فجَّرنا مجارى سم بدلاً من مجارى الحياة، لكن التأثير السيئ لن يُمحى أبداً.

أيها الآباء والأمهات، ضعوا أيديكم على رؤوس صغاركم وقولوا عن المسيح كلمات طاهرة تستعيدها ذاكرتهم بعد ارتحالكم. يا خدام الله ويا مدرسي مدارس الأحد، اذكروا مسئوليتكم الخطيرة بأن تقولوا كلمات لا تموت.

أيها الصديق كن صادقاً وأميناً نحو صديقك. قد يزدرى صديقك بكلامك أو يهمله، لكن اذكر أنه لن تموت كلمة طيبة قلتها عن المسيح، بل إنها ستحيا في كل السنين الطويلة القادمة، وتأتى بثمار.


 

ف.ب. ماير

   


إذا كانت هذه التأملات قد ساهمت في تعزيتك وتقويتك في طريق الرب، فلماذا لا تكتب لنا وتخبرنا فنفرح معك ونتعزى. وإذا كان لديك أسئلة روحية فيمكنك أيضاً مراسلتنا على أحد العناوين في الصفحات التالية:

- بيت الله - اسمع - جهنم -

يمكنك أيضاً زيارة صفحة طعام وتعزية الشقيقة

جميع الحقوق محفوظة ©

 إلى الوجبة التالية NEXT إلى الوجبة السابقة  PREVIOS